المواضيع التي تحب الفتاة التحدث فيها مع حبيبها

0
1110
المواضيع التي تحب الفتاة التحدث فيها مع حبيبها

العديد من الشباب قد يتبادر إلى ذهنه هذا السؤال المحير: ماذا أجب أن أفعل لإجراء حديث شيق مع الفتاة التي يحب؟ أو بالأحرى أي المواضيع يجب أن أتطرق لها؟ وأي المواضيع يجب تفاديها؟

في الواقع، ليست هناك مواضيع محددة تحب الفتاة أن يتطرق إليها حبيبها، ذلك كون الفتيات تختلف فيما بينها، هناك من تحب التكلم عن أمور تخصها كمستقبلها وأحلامها وطموحها، وهناك من تحب التكلم عن الطبيعة والشعر وهناك من تحب التكلم عن مستجدات وأخبار العالم، وهذا يرجع إلى الاهتمامات المختلفة الخاصة بكل فتاة.

وفي هاته الحالة، على الشاب أن يكون يقظا بما تهتم به حبيبته وأن يأخذ بعين الاعتبار الأمور التالية:

-يجب على الشاب أن يتطرق إلى المواضيع التي يشترك فيها مع حبيبته، وذلك من شأنه توطيد العلاقة بينه وبين حبيبته؛

-يجب أيضا ان يحاول فهم اهتمامات الفتاة حتى وإن لم يكن يفضل الحديث عن تلك الأمور لأن الفتاة تحب من يهتم بتفاصيل ما تحبه؛

-يجب أيضا تجنب السخرية من المواضيع التي تحدثك بشأنها والتي قد لا تهمك أو لا تحبها؛

-لا يجب الحديث في معظم أوقات اللقاء عن مشاكل الحروب والسياسة، فهي تنتظر لقاءك بشغف لذا لا تجعلها تربط صورتك بصور الحروب التي ما فتئنا نراها على شاشاتنا الصغيرة والكبيرة منها؛

-يجب تفادي التحدث عن الأمور الغريبة أو الأمور الحساسة، فكل فتاة تحب أن تعامل باحترام خصوصا من طرف حبيبها؛

-من المهم التركيز على التواصل البصري وتجنب النظر إلى أماكن أخرى أثناء الحديث فذلك يوحي بقلة اهتمامك بها؛

-من المحبذ أيضا خلق جو من الإيجابية بطريقة الحديث كالابتسامة والكلام الطيب؛

-يمكن لطرح الشاب أسئلة عن اهتمامات الفتاة أن يجعلها تحس بمدى اهتمامه بها؛

-من المهم السؤال عن رأي الفتاة في بعض الأشياء حتى لا يبدو الشاب وكأنه يحتكر الكلام فتحس هي بالنفور منه.

كل هاته النصائح من شأنها مساعدة الشاب في تناول المواضيع التي تحبها الفتاة التحدث فيها، لكن كنصيحة أخيرة يجب الاحتفاظ بشيء من التلقائية في تناول الأفكار حتى لا يقع في فخ الخوف مما سيقوله، فليس كل الحديث يجب التحضير له، كما أنه من المهم ألا تحس الفتاة كأنها في محاضرة.