دعاء لجلب الحبيب الزعلان

خلق الله آدم وحواء ليتكاملا فيما بينهما، ووضع لهما إطار الزواج لتأسيس حياة أسرية أساسها المودة والرحمة قصد تعمير الأرض، والزواج يسير للبعض إلا أنه قد يتأخر بالنسبة للبعض الآخر، ورب العالمين دعانا ألا نيأس ولا نقنط من رحمته التي وسعت كل شيء، فندعوه ليعجل أمرنا. ولبلوغ هذا المبتغى يجب التحلي بالصبر مع حسن الظن بالله فهو وحده القادر على تبديل حال إلى حال لهدا سأعرض عليك في هاته المقالة دعاء لجلب الحبيب الزعلان

وقد نجد شريك الحياة ونخسره في وقت من الأوقات بسبب الغضب والزعل وهو ما يسبب الألم الشديد في غياب من نحب ونتمنى عودته ومصالحته وبالطبع الدعاء لله عز وجل هو الأنجع للوصول إلى ما نتمناه، حيث ورد عن النبي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال في حديث شريف رواه أحد أصحابه رضي الله عنهم قال “لا يغير القضاء إلا الدعاء”

دعاء لجلب الحبيب الزعلان

ومن المهم معرفة شروط قبول دعاء جلب الحبيب الزعلان

-أن يكون الدعاء خالصا لله تعالى مع ضرورة سؤال الله وحده والاعتماد عليه وحده» وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ

-أن يتوجه الشخص لله وله اليقين ان الله سيستجيب دعاءه، فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم:” ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة، واعلموا أنّ الله لا يستجيب دعاءً من قلب غافل لاه”؛

-يجب أن يستحضر المرء في ذهنه أن كثرة الوقوع في الموبقات والحرام قد تحول دون الاستجابة للأدعية، لذا يجب أن يركز في حياته على العيش الحلال فيما يرضي الله من زكاة وصوم وصلة للأرحام وغيرها؛

ومن أهم الأدعية التي يمكن الاستعانة بها من أجل جلب الحبيب بصفة عامة والحبيب الزعلان بصفة خاصة نجد الآتية منها دعاء لجلب الحبيب الزعلان

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله رب العالمين، سبحانك لا إله إلا أنت السميع المجيب والصلاة والسلام على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، لا إله إلا أنت الحليم العظيم، لا إله إلا أنت رب السماوات ورب الأرض ورب العرش الكريم، لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك، لك الملك ولك الحمد وأنت على كل شي قدير، اللهم لك الحمد والشكر كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك

دعاء لجلب الحبيب الزعلان

اللهم لك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعدما ترضى، اللهم لك الحمد عدد خلقك، ورضا نفسك، وزنة عرشك، ومداد كلماتك، اللهم لك الحمد على نعمة الإسلام، اللهم لك الحمد على أن هديتنا، اللهم لك الحمد والشكر على جميع النعم التي أنعمت بها علينا يا رب العالمين، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

اللهمّ إنّي أسألك باسمك الكريم، وبنور وجهك المنير، وملكك القديم، يا حيّ يا قيّوم أسألك باسمك الّذي أشرقت به السّماوات والأرضون، وباسمك الّذي يصلح به الأوّلون والآخرون، يا حيّاً قبل كلّ حيّ، ويا حيّاً بعد كلّ حيّ، ويا حيّاً حين لا حيّ، يا محيي الموتى ومميت الأحياء، يا حيّ لا إلـه إلّا أنت